أشرف صباح يوم الأحد 23 ديسمبر 2018 والي وهران السيد مولود شريفي بمعية المدير العام لديوان الترقية والتسيير العقاري السيد محمد بارود و السلطات المحلية على عملية إعادة إسكان قاطني حي سيدي البشير ببئر الجير الذي يعد أكبر حي فوضوي بالولاية حيث ودعت من خلالها 1600 عائلة حياة الغبن التي عاشتها ببنايات قصديرية تنعدم لأدنى شروط الحياة لأزيد من 20 سنة و استفادت من شقق لائقة تضمن لها العيش الكريم بالمجمع السكني الجديد المتواجد بذات المنطقة وسط أجواء مفعمة بالفرحة والزغاريد المتعالية ، علما بأن الترحيل تم في ظروف جد محكمة و قد تم تسخير كافة الإمكانيات المادية واللوجستية من أجل إنجاح هذه العملية الهامة والتي تعد الأكبر من نوعها بوهران منذ الإستقلال